Father's RoleKidsMarriageMotherhoodSingle ParentsTeenagers

حلقات التربية للجنة -2- العيد في بيوتنا

كتبت – شيماء حسن

وصلنا لنهاية رحلة و بداية رحلة جديدة. وصلنا لأن أتممنا الشهر العظيم صياماً و قياماً. حبسنا شهواتنا و هذبنا أنفسنا و استبقنا الخيرات. و كانت عطايا الرحمن أن كافأنا بالعيد ما بعد عبادة عظيمة و هي قضاء الركن الرابع من أركان الإسلام و هو صوم شهر رمضان.

 

وَلِتُكۡمِلُواْ ٱلۡعِدَّةَ وَلِتُكَبِّرُواْ ٱللَّهَ عَلَىٰ مَا هَدَىٰكُمۡ وَلَعَلَّكُمۡ تَشۡكُرُونَ (١٨٥) – البقرة

جانب من ديكورات العيد في بيوتنا

فقد شرع الله لنا الفرحَ والسرورَ بتمام نِعمته، وكمالِ رحمته، عيدًا بعد إكمالِ صِيامِنا، وجعله يومَ الجوائز، وتكون صدقةُ الفطرِ وصلاةُ العيدِ شُكرًا منا لله على تلك النعم.

 

العيد الصُغَيَّر:

يطلق الكثير من المصريين اسم “العيد الصُغَيَّر” على عيد الفطر، بينما يطلقون على عيد الأضحى اسم “العيد الكبير”، ويرجع السبب فى هذه التسميات إلى أنه يستمر ليومٍ واحدٍ فقط، على عكس عيد الأضحى الذي يبلغ أربعة أيام تبدأ من يوم العاشر من ذي الحجة وينتهي في اليوم الثالث عشر من ذي الحجة، وتستمر التكبيرات في عيد الأضحى لمدة أربعة أيام متتالية.

 

آخر صلاة عيد بمسجد الصديق بمصر الجديدة
قبل ابتلاء الكوفيد – 19

لماذا نصلي العيد؟

*صلاةَ العيد: و تعتبر من أعظمِ شعائر ومظاهر العيد، و يجتمعون الناس لها في حشدٍ عظيم. و لكن كيف نصليها في ظروف اجتياح وباء الكوفيد-19 العالم؟

*من حِكَم خروجنا لأداء صلاة العيد أنه يُظهِر أعدادنا الهائلة و قوتنا و عزتنا و تمسكنا بشعائر ديننا و منه فرحةً لرؤية أهلنا ولذلك يخرج الجميع، الصِّبيانِ والنِّساءِ (سواءً في حيضها أم لا)

صلاة العيد في الوباء:

ذهب المالكية والشافعية أن صلاة العيد هي سنة مؤكدة، وأما مذهب الحنابلة فهو أنها فرض كفاية (أي تسقط عن الكل إذا أداها البعض).

و قد رأى العلماء أنه بحلول هذه الجائحة فإنه يجوز أن تصلى فرادى، أو يصليها أهل كل بيت في جماعة في البيوت.

 فلتجمعوا أهل بيتكم و تكونوا صلوات العيد ببيوتكم و تجعلوا بيتكم قبلة لصلاة العيد في مثل هذا الوباء فإن الأصل في البيوت هو التكاتف و الإعانة و الرحمة و الجماعة. 

سنن العيد:

*الفطر قبل الخروج إلى الصلاة على التمر.

 **الذهاب إلى الصلاة من طريق والعودة من طريق آخر.

 ***الاغتسال، والتجمل، والتطيب، ولبس الجديد و النظيف من الثياب.

****صلة الأرحام، والتهنئة، والمصالحة بين المتخاصمين.

*****اللعب والفسحة وإدخال السرور على الأولاد، والتوسيع عليهم بما تستطيع.

أفكار للهدايا في العيد:

لتقدير تعب و محاولات اولادنا للصيام … قمت بتصميم شهادة للصائم البطل الصغير و ألحقتها بالمقال. قم بطبع الشهادة و اجلس مع ابنك مع تحضير هدية العيد و انقل له أحاسيسك بفخرك و اسأله هل هو فخور بنفسه؟ و قم بحساب الأيام التي صامها معه و شاركه فرحته و فخره.

بعض العلامات للطبع و يُكتب
اسم صاحب الهدية عليها
تهادوا … تحابوا

لنشر بهجة العيد و زرع الفرحة في قلوبنا و قلوب أطفالنا و من حولنا، اخترت لكم بعض الأفكار لتعيشوا هذه الفرحة و البهجة:

1-  طبع ظرف مكتوب عليه الإسم ووضع بعض من النقود بداخله مع كتابة كلمة طيبة له على الظرف. (ملحق بالمقال التصميم)

2- شارك أولادك في تحضير هدية لأجداده و أعمامه و أخواله عن طريق طبع تصميم ظرف العيد الذي ألحقته بالمقال لوضع بعض من الحلوى و أي هدية بسيطة مع كتابة كلمة حسنة لصاحب الهدية. (التصميم من كتاب أنا في رمضان للأطفال))

3-  نفخ بالونات و نشرها في البيت و يمكن وضع بعض من قصائص الورق بداخلها لزيادة البهجة و خاصة في وجود أطفال.

4-  يعتبر الكعك مع البتيفور من الهدايا اللطيفة التي تدخل البهجة على الأهل

5-  عمل كروت لأفراد العائلة و كتابة عبارات الحب و الاستحسان عليها و وضعها مع كعكة ملفوفة في قماش التُّل و ريبون (شرائط).

تهادوا … تحابوا … في العيد

6-  برطان فارغ و يكتب عليه السعادة هي ……. (و ضع قاصاصات ورق مكتوب عليها أفكار للسعادة) و إهداءه مع كل أو بعض ما سبق.

أفكار للألعاب العائلية في العيد:

1-  وضع نقود داخل البالونات مع نفخها و عمل تنافس بين أفراد العائلة من يفرقع أكبر قدر من البالونات و يجمع أكبر عدد من النقود

2-  ظرف السعادة: أظرف فارغة و مكتوب على كل ظرف اسم الفرد ثم توزع “ستيكي نوتس” و يطلب من كل فرد أن يكتب ما يراه جميلاً في الشخص (نقاط قوته – موقف حلو له – شكله – أخلاقه – ….إلخ) و توضع في الظرف اللي عليه اسم الشخص المكتوب عنه.

3-  وضع عملات صغيرة (من 5-20) في أظرف على عدد أفراد العائلة مع وضع ظرف أو ظرفين بعملات أكبر(100-200) ، ثم يسحب كل فرد ظرف واحد و يكتب عليه اسمه، ثم نبدأ بالأصغر سناً يفتح ظرفه ليُعلم ما فيه ثم يليه الأكبر و هكذا و المحظوظ من يجد العملة الكبيرة.

 

أكملوا زينة بيوتكم المضاءة في رمضان كي تضيء لنا فرحة العيد في كل مكان و اجمعوا من تحبون على الهدايا و الألعاب ثم اشكروا نعم الرحمن التي لا تعد و لا تحصى، و كل عام و بيوتنا بكل الخيرات في الدنيا و الآخرة.

دُمتُم مُحبين

شيماء حسن

 

من كتاب أنا في رمضان – شيماء حسن
8 posts

About author
Certified Parenting Coach Kids Character Developer https://www.facebook.com/uparents
Articles
Related posts
EntertainmentKids

كيف استمتع بالعيد وأملأ قلبي بالفرحة

عيد الاضحي عالابواب كل عام والأمة الإسلامية بخير وصحة وسعادة يارب كلنا بعد ما كبرنا بقينا نقول احنا مش حاسين بفرحة العيد زي زمان لما…
BabiesKidsMotherhoodTeenagersToddlers

What is albinism?

In the occasion of albinism awareness day (June 13), let’s praise our difference. The strength of humankind relies is our differences. Our differences are due…
KidsMotherhoodPregnancyTeenagersToddlers

How to stay hydrated in summer?

With hot summer days on the door, it’s important that we adults and kids keep a good eye on our hydration. Whether you are staying…
Power your life with Motherstalk
[[[["field6","contains","Other"]],[["show_fields","field8"]],"and"]]
1 Step 1
keyboard_arrow_leftPrevious
Nextkeyboard_arrow_right

Leave a Reply

Your email address will not be published. Required fields are marked *